أيها الرجال – اعتنوا بصحّتكم

أيها الرجال - اعتنوا بصحّتكم

قد يُصاب الجميع بأمراض مختلفة.

لكنّ الرجال معرضون للإصابة بأمراض فريدة مثل سرطان البروستات الذي يُنسب في معظم الأحيان إلى عوامل وراثية تزيد من احتمال الإصابة به، إذا كان أحد أفراد العائلة مصاباً به. يمكن تجنب مثل هذه المخاطر الصحية أو التخفيف من حدّتها من خلال اعتماد نمط حياة صحي والإقلاع عن التدخين والتخفيف من التوتر وإجراء الفحوصات بانتظام. يتطلب الحفاظ على نمط حياة صحي التركيز على صحتك العقلية والجسدية.

الصحة الجسدية:

يُعد الاعتناء بصحتك الجسدية واعتماد نظام غذائي صحي طريقة رائعة للحفاظ على صحة جيدة. هل تعلم أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة تظهر عليهم عوارض الاكتئاب أقل من الأشخاص الذين لا يمارسونها؟ إذا كنت عالقاً في المنزل، إليك بعض التمارين التي يمكنك القيام بها لتبدأ يومك:

  • تمرين القفز: يحرّك هذا التمرين كل أعضاء جسمك. فهو يساهم في الحفاظ على عضلاتك وبنائها، كما ينشّط الدورة الدموية ويقوّي عضلة قلبك. ويُعتبر طريقة رائعة للتخلص من أي توتر أو قلق قد يخالجك ويحضّرك لبقية اليوم!

  • المشي: قد يساعدك نشاط بسيط، مثل المشي السريع يومياً، على عيش حياة صحية أكثر. على سبيل المثال، قد يساعدك المشي السريع المنتظم على الحفاظ على وزنك، كما يساهم في الوقاية من أمراض مختلفة أو معالجتها، بما فيها أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وداء السكري من النوع 2.

  • تمرين بلانك: يقوّي هذا التمرين عضلات البطن والذراعيَن والساقَين. ويتطلب مساحة صغيرة جداً ويمكن القيام به بشكل متقطع خلال اليوم.

  • تمرين القرفصاء: يساعدك تمرين القرفصاء على تقوية الجزء السفلي من جسمك. يُعد تمريناً بسيطاً، وعندما تقوم به مع التمارين الأخرى المذكورة أعلاه، تحصل على تدريب لكامل الجسم.

  • تناول الطعام الصحي: بالإضافة إلى ممارسة الرياضة، يوصى الرجال باعتماد نظام غذائي متوازن وصحي، لاسيما حين يشغلون وظيفة تفرض عليهم الجلوس خلف مكتب لساعات متتالية. سيسهّل الحفاظ على نظام غذائي صحي عملية الهضم، وسيساهم في تحسين مزاجك والحفاظ على قدرتك على التحمل لتقوم بالتمارين الروتينية اليومية.


 

الصحة العقلية:
صحيح أنّ الصحة العقلية قد تبدو موضوعاً حساساً للغاية، إلا أنّها تمثل مشكلة مهمة قد تؤثر على الرجال من نواحٍ عدّة. فقد تزيد من توترهم وتعكّر مزاجهم وتسبّب لهم الاكتئاب واليأس. إليك بعض النصائح التي نوصي بها للحفاظ على صحتك العقلية:

  • استكشف توترك: حالما تكتشف ما الذي يوتّرك ويزيد من إجهادك، ستتمكن من العثور على طرق للتعامل معه. يُعتبر التأمل الواعي طريقة رائعة للمساهمة في حل هذه المشكلة.

  • خصّص وقتاً لنفسك: إنّ تحديد هدف صغير، مثل ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة في اليوم أو قراءة فصل من كتابك المفضّل أو الاستمتاع بوجبة لذيذة وصحية، سيبعث شعوراً بالرضا عن النفس وقد يعزّز تعاطفك مع ذاتك.

  • لا تخفي مشاعرك: قد يساهم التكتّم على هذه المشاعر في زيادة التوتر وتعزيز شعورك بالاكتئاب والوحدة. إذا كنت تواجه أنت أو يواجه أحباؤك صعوبةً في التعامل مع هذا الأمر، فمن المستحسن أن تطلب المساعدة من اختصاصي متمرّس في علم النفس أو من طبيب نفسي إذا لزم الأمر.


 

الخاتمة:
قد تكون هذه الأوقات غير المسبوقة صعبةً علينا جميعاً. يجب أن تتصدّر العناية بالصحة أولويات الرجال والنساء على حد سواء.يمكن الوقاية من المخاطر الصحية الرئيسية التي يواجهها الرجال ومعالجتها من خلال إحداث تغييرات بسيطة في نمط الحياة وإجراء فحوصات واختبارات بانتظام للكشف المُبكر عن الأمراض.حتى حين يشعر الرجال بتوعّك، لا يستشير معظمهم طبيباً إلا إذا كانوا بأمسّ الحاجة إلى المساعدة.تساعدك التقنيات والخدمات الجديدة مثل ميزة استشِر طبيباً "See A Doctor" في تطبيق MyNextcare على استشارة طبيب بكبسة زر. فلنتوقّف عن التظاهر بالقوة إذاً ولنعمل جاهدين للتمتّع بصحة أفضل!

المراجع: